مجتمع

انتحار شاب عقب تناوله مادة سامة في مدينة السويداء

انتحار شاب عقب تناوله مادة سامة في مدينة السويداء

انتحر شاب يوم أمس السبت، في مدينة السويداء الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري جنوبي سوريا.

وبحسب موقع “سناك سوري” الموالي إن شاباً يبلغ من العمر 17 عاماً توفي بعد تناوله مادةً سامة، نقلاً عن تقرير الطبيب الشرعي سلام أتمت، مضيفاً أن الشاب أسعف إلى المستشفى مساء أمس السبت، وتم تحويله لوحدة العناية المركزة، إلا أنه توفي صباح اليوم الأحد.

وبحسب مصادر الموقع فإنَّ الشاب المتوفى في الصف الثاني الثانوي يقيم مع أهله في مدينة “شهبا” وبحسب مصادر قريبة من الشاب، فقد أسعفه أصدقاؤه إلى المستشفى بعد أن صادفوه في الشارع وأخبرهم أنه شرب مادة سامة، وأوصاهم أن يهتموا بأنفسهم لأنه قرر إنهاء حياته.

وسجلت محافظة السويداء خلال الفترة الماضية أعلى نسبة انتحار في التاريخ الحديث للمحافظة، نتيجة الظروف السائدة، والعوامل الكثيرة التي تعرضت لها المحافظة خلال 8 سنوات من عمر الحراك الشعبي ضد سلطة القمع والاستبداد.

و زادت حالات الانتحار في مناطق سوريا باختلاف توزع السيطرة العسكرية بشكل لافت خلال الأشهر الماضية وبالتوازي مع تفاقم الأزمات الاقتصادية والاجتماعية في تلك المناطق، في ظل تزايد حدة العنف والفوضى الأمنية وكذلك النزوح والفقر والمرض.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى