ثقافة وفن

حكومة أسد تلزم صناع المحتوى بالحصول على التراخيص اللازمة من جميع الجهات المعنية!!

أصدرت حكومة أسد قراراً يفرض قيوداً الناشطين العاملين في المجال الفني على مواقع التواصل الاجتماعي.

ونشرت صحيفة الوطن الموالية، مساء الأربعاء، صورة قرار صادر عن لجنة صناعة السينما والتلفزيون، يفرض قيوداً جديدة على صنّاع المحتوى.

وبموجب القرار الجديد، طالبت اللجنة كل من ينشر ويصوّر لوحات درامية أو يقدّم أي محتوى فني على مواقع التواصل الاجتماعي، بالحصول على التراخيص اللازمة من جميع الجهات المعنية.

وهدّدت بأن أيّ محتوى سيتم نشره منذ تاريخ 5 كانون الثاني عام 2022 من دون الحصول على الموافقات المطلوبة، سيُعدّ مخالفاً، وسيتم تحريك الادّعاء مباشرة لإحالته لفرع الجرائم المعلوماتية في إدارة الأمن الجنائي.

وفي محاولة لتبرير تلك الخطوة، زعمت أنها جاءت بسبب حالة الانحلال الأخلاقي والفني والفكري والاستعراض المبتذَل الذي يُعرض عبر بعض صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، لما في ذلك من أثر في الإساءة للمجتمع.

قرار صادر عن لجنة صناعة السينما والتلفزيون، يفرض قيوداً جديدة على صنّاع المحتوى.

ويأتي القرار الجديد توازياً مع إعلان نظام أسد عزمه تعديل قانون الجرائم الإلكترونية بشكل جائر، ما من شأنه أن يؤدّي إلى زجّ نصف الشعب السوري في سجون النظام، بحسب الموالين أنفسهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى