اقتصاد

حكومة الأسد تعلن وصول مليون برميل نفط إلى الساحل السوري

حكومة الأسد تعلن وصول مليون برميل نفط إلى الساحل السوري

أعلن  رئيس مجلس الوزراء في حكومة الأسد “حسين عرنوس” اليوم الخميس 28 نيسان/ أبريل، أنّه تلقى اتصالاً هاتفياً يُعِلمه بأن سفينة تحمل مليون برميل نفط قد رست في ميناء بانياس السوري.

وقالت مصادر إعلامية موالية، إن حديث عرنوس جاء خلال مشاركته في اجتماع مجلس اتحاد نقابة عمال سوريا، والذي قال إن احتياطي القمح هذا العام يكفي لحين بدء الموسم الجديد.

وكان كشف مسؤول في “حزب البعث” عن احتجاز ناقلة نفط إيرانية كانت قادمة إلى سوريا.

وقالت شبكة “أخبار اللاذقية” إن عضو القيادة المركزية التابع لـ “حزب البعث” مهدي دخل الله كشف عن احتجاز الناقلة النفطية التي كانت قادمة إلى الأراضي السورية.

وأضاف، أن ناقلة قمح كانت قادمة إلى سوريا تم تفريغها في رومانيا وإعادتها إلى بلدها، كما حوصرت ناقلة نفط إيرانية وتم توقيفها واحتجازها.

الجدير ذكره أنّ عرنوس، وعد في وقت سابق بتحسن الكهرباء في الربيع، وقال مخاطباً مجلس اتحاد العمال إن لديه آمال بتحسن الكهرباء، مشيراً إلى دخول محطات توليد جديدة ومجموعات كهربائية في الخدمة قريباً.

وتعمقت أزمة المشتقات النفطية في مناطق سيطرة النظام السوري خلال الأيام الماضية، جراء عدة عوامل أفضت إلى تشكل طوابير طويلة من السيارات والمركبات أمام محطات الوقود.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى