حقوق الإنسان

لاجئ سوري يقتل زوجته ويسلم نفسه للشرطة في ألمانيا

لاجئ سوري يقتل زوجته ويسلم نفسه للشرطة في ألمانيا

أعلن المدعي العام في “كولونيا” وشرطة “كولونيا” في وقت متأخر من مساء الأربعاء الماضي عن وقوع جريمة قتل في منطقة “نيبس” في “كولونيا”.

ووفقًا لمعلومات أوردتها صحيفة (BILD) الألمانية، فإن الرجل (41 عامًا) قتل زوجته (36 عاما) بسكين في الجزء العلوي من الجسم بعد “مشادة صاخبة” حوالي الساعة 4.45 مساءً.

 وتقول الصحيفة إن الزوج بعد قتل زوجته اتصل بنفسه برقم 911 حوالي الساعة 4:45 مساءً  بحسب الادعاء، وعلى اثر ذلك  توجهت الشرطة وطبيب الطوارئ إلى الشقة الواقعة في الطابق الأول من المبنى السكني الواقع في منطقة “Mauenheimer Straße”.

وتشير الصحيفة إلى أن الشرطة والطوارئ ورغم وصولهم إلى المكان فلم يتم إنقاذ الزوجة فيما سمح الزوج  للشرطة بإلقاء القبض واقتياده دون مقاومة، وهو الآن رهن الاحتجاز بتهمة القتل.

ونقلت الصحيفة عن المدعي العام (اولريش بريمر )  قوله ” نحن لا نعرف حتى الآن سبب هذا الفعل، هل كان الطلاق هو الدافع، كان الزوجان يعيشان منفصلين”، أما المتهم فقد بقي “احتفظ بالصمت”.

وبحسب الصحيفة فقد هرب الزوجان من سوريا منذ ست سنوات ولديهما طفلان صغيران (ابن وابنة) في سن الروضة.  أحد الجيران أخبر الصحيفة: “لقد صدمنا ولا نستطيع تفسير ذلك، لقد كانا زوجين لطيفين حقًا مع طفلين رائعين” وتم نقل الصغار إلى مكتب رعاية الشباب، ويتواصل التحقيق في قضية القتل.

يُشار إلى أنه يقطن في ألمانيا قرابة 800 ألف لاجئ سوري، معظمهم لجأوا إليها خلال السنوات الـ10 الماضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى