منوعات

مغنية بريطانية تطلق أغنية بهدف دعم لاجئة سورية

مغنية بريطانية تطلق أغنية بهدف دعم لاجئة سورية

بهدف دعم لاجئة سورية قدمت المغنية البريطانية “آن ماري” أغنية جديدة بعدما فقدت قدمها جرّاء الأحداث في سوريا وتعيش حاليا في بريطانيا

و الأغنية ستقام على شرف اللاجئة السورية “ديمة أمين” في العاصمة البريطانية “لندن” وتحكي كلمات الأغنية عن كفاح الشابة “ديمة” وعن أحلامها وعن مسيرة حياتها الطبيعية بعد أن فقدت قدمها جرّاء ما يجري في سوريا من سنوات.

وأرفقت الفنانة “آن ماري” رابطا للتبرع في الأغنية، وهي الطريقة التي أثارت إعجاب الملايين من متابعيها واعتبروها طريقة “سامية ومهمة وإنسانية” لمساعدة اللاجئين السوريين المتضررين من حـرب الأـسـد على شعبه في سوريا.

وقالت “ماري”، إن المساعدات الإنسانية المقدمة للاجئة تهدف إلى دعم الشابة “ديمة” لشراء قدم صناعية تعينها على رياضة الجري والتي تتخذها الشابة “الرياضة المفضلة”.

وتبلغ ديما اليوم 27 عاما، وتدرس مجال التصميم الداخلي في إحدى الكليات بمقاطعة “بيدفوردشاير” في إنجلترا.

وشاركت ديما بنصف الماراثون في مدينة مانشستر في أغسطس/آب الماضي، إذ كانت تلك المرة الأولى التي تركض فيها بعد عشر سنوات، وأول تجربة لها بالطرف الاصطناعي الرياضي.

وجاء تصميم الشابة على المشاركة بنصف المارثون بعد أن تواصلت معها جمعية “سوريات عبر الحدود”، وطلبت منها المشاركة في الجري لجمع تبرعات، والتي قابلتها ديما بالموافقة.

وفي نوفمبر ارتفعت طلبات اللجوء المقدمة في المملكة المتحدة إلى أعلى مستوى لها منذ ما يقرب من 20 عاما، وجاءت الطلبات المقدمة من سوريا في المرتبة الخامسة، وفقا لأرقام جديدة صادرة عن وزارة الداخلية البريطانية

كما بلغ عدد القضايا المتراكمة التي تنتظر التعامل معها مستوى قياسيا مرتفعا، حيث يوجد 67547 شخصاً في قائمةِ الانتظارِ وأكثرُ من 125 ألفا إما ينتظرون قرارا أو من المقرر ترحيلهم من المملكة المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى