سياسة

نظام الأسد يرفض دخول وفود أجنبية بشكل “غير شرعي” إلى الأراضي السورية

نظام الأسد يرفض دخول وفود أجنبية بشكل "غير شرعي" إلى الأراضي السورية

أدانت خارجية النظام السوري دخول وفد هولندي وآخر فرنسي إلى الأراضي السورية ووصفته بأنه “انتهاك فاضح” للسيادة .

وزعم مصدر في وزارة خارجية النظام إن “دخول وفدي البلدين بشكل غير شرعي بالتواطؤ مع ميليشيات “قسد”، يشكل انتهاكا فاضحا للقانون الدولي واعتداء سافرا على سيادة سوريا”.

و قال مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين في تصريح لوكالة سانا التابعة لحكومة نظام الأسد “كما قام وفد فرنسي من مؤسسة دانييل ميتران وبلدية باريس بزيارة إلى مدينة القامشلي بشكل غير مشروع وبالتواطؤ مع ميليشيا “قسد” أيضا، وذلك في إطار الانخراط الفرنسي المباشر في العدوان على سوريا”.

و قد تداولت وكالات أنباء عالمية عن دخول وفد هولندي رسمي إلى شمال شرق سوريا و تسلمه امرأة وثلاثة أطفال من ذوي عناصر تنظيم الدولة “داعش” المحتجزين لديها.

وأكدت الوكالات نقلاً عن مراسليها في شمال شرقي سوريا ، السبت أن الوفد الذي يضم المبعوث الهولندي الخاص بالملف السوري ومدير وزارة الخارجية للشؤون القنصلية دخل إلى الأراضي السورية بحماية أمنية من منطقة كردستان العراق ووصل إلى مدينة القامشلي بهدف تسلم المرأة والأطفال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى