اقتصاد

وفد اقتصادي إيراني يزور العاصمة دمشق للمرة الثانية في أقل من شهر

وفد اقتصادي إيراني يزور العاصمة دمشق للمرة الثانية في أقل من شهر

زار وفد اقتصادي إيراني العاصمة دمشق الأحد 6 حزيران ، وأجرى جولة في مؤسسات حكومية تابعة للأسد و متعاونة مع شركات إيرانية في التجارة الغذائية،وفق ما اشارت اليه صحيفة “الوطن” الموالية.

وتعد هذه الزيارة هي الثانية خلال أقل من شهر، حيث تسعى الشركة إلى غزو الأسواق السورية بالمنتجات الإيرانية بعد التوصل إلى العديد من التفاهمات أعلن بعضها حول افتتاح مركز تجاري مشترك.

وقال مدير عام السورية للتجارة، “أحمد نجم” في حكومة الأسد إن الزيارة الحالية لوفد اقتصادي إيراني تابع لمؤسسة “إتكا”، شهد تبادل عروض، واستكمالاً لما تم بحثه خلال الزيارة السابقة التي قام بها وفد سوري إلى إيران.

وبحسب “نجم”، فإن الوفد الإيراني زار الوفد عدداً من صالات السورية للتجارة، واطلع على آلية عمل وتسويق المنتجات في مجمعي الأمويين وابن عساكر، ووحدات التبريد فيهما.

وتشير مصادر إعلامية، إلى مؤسسة إتكا، تتبع لوزارة الدفاع الإيرانية، ويديرها مسؤول محسوب على الحرس الثوري الإيراني، وفقا لما نقله موقع اقتصاد المحلي، خلال حديثه عن جولة جديدة من المناقشات بين إدارة المؤسسة السورية للتجارة، الخاضعة للنظام، وبين مؤسسة إتكا الإيرانية.

وفي آيار الماضي نقل موقع اقتصادي داعم للنظام عن مسؤول في “وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك” إعلانه عن التوصل لتفاهم مع مؤسسة إيرانية على افتتاح متجر خاص بها لدى “المؤسسة السورية للتجارة”.

وفي شباط 2020 كشفت الغرفة التجارية في حكومة الأسد عن الانتهاء من تجهيز المركز الإيراني في “المنطقة الحرة بدمشق”، لاستقبال البضائع الإيرانية ثم توزيعها في سورية ودول الجوار، كما يمكن إنشاء مركز إيراني آخر في اللاذقية.

وقاربت قيمة الصادرات الإيرانية إلى سوريا 104 ملايين دولار خلال الفترة من آذار 2020 إلى شباط 2021، بحسب تصريحات إيرانية رسمية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى