اقتصاد

صحافة:إيرادات “معبر البوكمال” ارتفعت بنسبة 41% عن قيمتها خلال النصف الأول من عام 2020 الماضي

تجاوزت إيرادات معبر البوكمال خلال النصف الأول من العام الجاري 646 مليون ليرة مقارنة بـ381 مليون ليرة إيرادات حققها المعبر في النصف الأول من العام الماضي 2020.

نقلت صحيفة “الوطن” المحلية، أمس الثلاثاء 27 من تموز، عن مصدر (لم تسمه) في المعبر قوله إن حركة التبادل التجاري مع العراق عبر المعبر “مازالت متواضعة”، إذ لا يتجاوز عدد الشاحنات الحاملة للبضائع السورية الداخلة للمعبر 30 شاحنة يوميًا، بينما لا تتعدى الحمولات العراقية بالعكس ثلاث شاحنات اسبوعيًا معظمها تحمل التمر أو عجينة التمر.

وبحسب الصحيفة، ازداد معدل إيرادات معبر “البوكمال” بنسبة 41% عن قيمتها خلال النصف الأول من عام 2020 الماضي، والتي بلغت 381 مليون ليرة سورية فقط.

وأضاف المصدر، أن أغلب البضائع السورية التي تُصدر للعراق عبر المعبر هي من الفواكه وبعض الحمضيات وبعض المواد الغذائية كالبسكويت، بالإضافة إلى بعض السلع المصنعة كالمواد البلاستيكية والألبسة.

ووفقًا للمصدر، منعت السلطات العراقية استيراد الخضار والبيض من سوريا عبر “البوكمال” لحماية إنتاجهم المحلي من هذه المواد، مشيرًا إلى أنها “تدخل العراق عبر منافذ أخرى غير رسمية”.

ويعد معبر البوكمال الحدودي هو أحد المعابر الحدودية الأربعة بين سوريا العراق يقع بين مدينة البوكمال السورية في محافظة دير الزور، ومدينة القائم العراقية في محافظة الأنبار، ويعد المعبر الرئيسي بين سوريا والعراق ويخضع لنفوذ إيران واستخدمته في مصالحها الاقتصادية والعسكرية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى