دولي

السلطات التركية تحبط عملية تهريب قطع أثرية عبر معبر “جيلوة غوزو”

أعلنت السلطات التركية السلطات التركية أحبطت عملية تهريب 2533 من قطع العملة الأثرية، في بوابة “جيلوة غوزو” المقابلة لمعبر “باب الهوى” الحدودية مع سوريا، سبق إحباط السلطات تهريب العشرات من القطع الأثرية من سوريا إلى تركيا.

وقالت وزارة التجارة التركية، في بيان السبت، إن الفرق التابعة لمديرية مكافحة التهريب والمخابرات الجمركية في بوابة جيلوة غوزو، في منطقة “ريحانلي” بولاية هطاي، أخضعت شاحنة مشتبه فيها إلى فحص أشعة.

وأضافت أن الفرق أجرت عملية تفتيش دقيق للشاحنة، بعد التوصل إلى إشارات كثيفة في جهاز المسح الشعاعي، ولفتت إلى أن الفرق عثرت على 8 طرود من القطع النقدية الأثرية، مخبأة في القسم الأمامي من الشاحنة.

وأشارت إلى أنه تم إرسال العملات المضبوطة إلى مديرية المتاحف في هطاي، حيث توصلت إلى أن 308 قطع منها تعود إلى العصر الهلنستي، وألفين و16 قطعة إلى العهد الروماني، و209 قطعة من العصر البيزنطي، ولفتت إلى إطلاق السلطات المختصة تحقيقا بحق المهربين.

والثلاثاء، أوقفت سلطات الأمن التركية 93 مشتبهاً على خلفية تهريب آثار في 30 ولاية، في أكبر عملية من نوعها بتاريخ الجمهورية.

وشملت العملية الأمنية 108 مواقع (91 منزلاً و17 مكان عمل)، وبين الموقوفين 5 من مقتني التحف الأثرية، في حين تمكنت قوات الأمن خلال العملية من ضبط 13 ألفاً و398 قطعة أثرية عثر عليها في منازل وأماكن عمل وسيارات المشتبه فيهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى