ميداني

إصابة 6 مدنيين بقصف لقوات أسد على أريحا جنوبي إدلب

أصيب 6 مدنيين بينهم امرأتان، بقصف مدفعي لقوات النظام وروسيا استهدف الأحياء السكنية في مدينة أريحا جنوبي إدلب، منتصف ليلة اليوم الخميس.

وقال الدفاع المدني على صحفته في فيسبوك: إن القذائف من الطراز الموجه بالليزر، حيث قامت فرقه بإسعاف المصابين إلى المشافي وتفقدت الأماكن المستهدفة.

وكانت قوات النظام قصفت أمس الأربعاء بعدد من قذائف “كراسنبول” الموجهة بالليزر، نقطة طبية في بلدة مرعيان في جبل الزاوية جنوب إدلب، ما أدى لمقتل امرأة وإصابة طفلها.

كما ارتفعت حصيلة القتلى والمصابين في مدينة إدلب جراء القصف من قبل قوات النظام على منازل ومطاعم وصالة أفراح في المدينة مساء أول من أمس الثلاثاء، إلى 4 أشخاص بينهم أستاذ جامعي، فضلاً عن إصابة 16 آخرين جلهم أطفال ونساء.

وتضمّ إدلب نحو ثلاثة ملايين شخص نزح ثلثاهم من أنحاء أخرى من البلاد التي تشهد حرباً منذ أكثر من عشر سنوات.

وفي مايو/ أيار 2017، أعلنت تركيا وروسيا وإيران، التوصل إلى اتفاق على إقامة “منطقة خفض تصعيد” في إدلب، ضمن اجتماعات أستانة المتعلقة بالشأن السوري.

إلا أن قوات النظام السوري وداعميها تهاجم المنطقة بين الحين والآخر، رغم اتفاق وقف إطلاق النار الموقع في 5 مارس/ آذار 2020.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى