دولي

“الجيش اللبناني” يلقي القبض على سوري شارك في اختطاف راهبات معلولا

قال الجيش اللبناني إنه أوقف أحد قياديي “جبهة النصرة” السابقين في بلدة مجدل عنجر الواقعة في البقاع الغربي في لبنان.

أصدرت قيادة الجيش اللبناني بياناً، الأحد، قالت فيه إنه “بتاريخ 11/9/2021 أوقفت دورية من مديرية المخابرات في بلدة مجدل عنجر – البقاع الغربي، السوري (ف.خ) الملقب بأبو عناد.

وأوضحت انه تم توقيفه لتوليه قيادة مجموعة مسلحة تابعة لتنظيم فتح الشام الإرهابي (جبهة النصرة سابقاً)، وشارك في عملية خطف راهبات معلولا واحتجازهن ثم إطلاقهن مقابل الإفراج عن عدد من مسلحي التنظيم المذكور”.

كما أضافت أن السوري (ف.خ) شارك مع مجموعته في عدة معارك في جرود القلمون وفي معركة عرسال بتاريخ 2/8/2014.

إلى ذلك، أكدت أنه تم ضبط كتب عائدة للتنظيم المذكور ومنظار و4 هواتف خلوية و3 كاميرات وبزة عسكرية زيتية اللون داخل منزله.

يذكر أن “جبهة النصرة” كانت اختطفت نحو 13 راهبة و3 مساعدات من دير معلولا في سوريا- وهن سوريات ولبنانيات- في ديسمبر 2013، ثم أفرج أبو مالك التلي، الذي كان الرأس المدبر لتلك المجموعة التي خطفت الراهبات، عنهن في مارس 2014، بموجب اتفاقيات وصفقة تقاضى خلالها مبالغ مالية طائلة، بعد أن دخل على خط القضية وسطاء قطريون، وفق ما أكد حينها مدير عام الأمن العام اللبناني.

وقالت “النصرة” حينها، إنها لم تحتجز الراهبات، إنما نقلتهن من الدير حفاظًا على سلامتهن بسبب القصف الذي تعرض له حينها من قبل النظام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى