ميداني

مصرع مدنيين وعشرات الإصابات حصيلة الحوادث خلال الساعات الأخيرة ضمن مناطق المعارضة

مصرع مدنيين وعشرات الإصابات حصيلة الحوادث خلال الساعات الأخيرة ضمن مناطق المعارضة

مصرع مدنيين اثنين و إصابة أكثر من 20 مدنيًا يوم أمس الخميس في مناطق متفرقة من مناطق المعارضة

وصرح الدفاع المدني عبر معرفاته: “وفاة مدني وإصابة آخر إصابة حرجة، إثر تعرضهم لحادث سير يوم الخميس، على الطريق الواصل بين قباسين الباب، شرقي حلب”.

وأعلنت مديرية الدفاع المدني في إدلب عن وفاة طفل مهجر في أحد المخيمات على الحدود التركية إثر حادث سير يوم أمس الخميس.

وقالت المديرية: “وفاة الطفل (محمد عبدالرزاق طبش) البالغ من العمر عامين، وعائلته مهجرة من بلدة كفرسجنة إلى مخيم الإكرام بمنطقة مشهد روحين شمالي إدلب، إثر حادث سير وقع بالقرب من المخيم يوم الخميس”.

وفي سياق متصل وقع حادث مروري مروع في منطقة عفرين شمال حلب في وقت متأخر من ليل أمس الخميس، راح ضحيته عشرات الإصابات.

وبحسب المصادر فإن الحادث وقع على طريق راجو عفرين، حيث اصطدمت سيارة من نوع (سنتافيه ب بيك أب) ما أدى إلى إصابة 22 شخص بجروح بعضهم بحالة خطرة.

وتؤكد فرق الدفاع المدني في نشرات متكررة على تخفيف السرعة الزائدة، خاصةً في الطرقات التي تكثر بها المنعطفات. وهي كثيرة في المنطقة.

ويرجع الكثير من أبناء مناطق شمال سورية حوادث السير المتكررة إلى حالة الطرق السيئة وانعدام إشارات المرور وضوابط السلامة مِن قبل السلطات المحليّة.

في حين يراها آخرون ترتبط بالسرعة الزائدة، وانعدام ضوابط السلامة وقوانين المرور، إلى جانب قيادة الأطفال لسيارات من فئات متنوعة، وهو الأمر الذي يخالف آليات السير في معظم الدول، وبينها سورية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى